قصيدة الحلم مكتوبة للشاعر حامد زيد

قصيدة الحلم مكتوبة للشاعر حامد زيد ، بوقـت من البطا،وبليل تتراقص شياطينه

%d9%83%d9%84%d9%85%d8%a7%d8%aa-%d9%82%d8%b5%d9%8a%d8%af%d8%a9-%d8%a7%d9%84%d8%ad%d9%84%d9%85-%d8%ad%d8%a7%d9%85%d8%af-%d8%b2%d9%8a%d8%af-2

 

بـوقـت مــن الـبطا،وبليل تـتراقص شـياطينه

بـعد شـفت الـضيا يـنزع مـن ثياب المسا ثلثين

تـحـايلت الـمـنام الـلي مـثل بـيتك تـمرينه

وأنـا الـلي مـن تـفارقنا وأنا ما غمضت لي عين

غـريـبة كــل حـلم يـمر بـرقادي تـزورينه

والأغـرب كـيف أحلم الحلم، وأرجع وأحلمه بعدين؟

قـبل يـومين شفتك بـالمنام..وقمت مـن حـينه!

ونـمت أمـس، ورجع نـفس المنام اللي قبل يومين

أنـا الـلي قـبل أسـافر شـلت قلبي من شرايينه

تـركته فـي يـدك مـثل الأمـانه واحفظيها زين

تــرى حـفـظ الأمـانه ديـن..مجبورة تـردينه

أجـل ، مـا فيه أحد كد قال لك (حفظ الأمانة دين)؟!

مــرد الـمـقفي بـيلفي.. ويـستوفي ،وتـوفينه

بـعـد لـيله، ثـلاثهة، أربعة، عشرة، شهر، شـهرين

إذا أنـتِ، مـا أنتِ بـقد الـكلام الـلي تـقولينه

حـرام استامنك حـاجة، وإذا جـيت أطـلبك تنسين

تـخونين، وتبين أرضـى.!وأحد يـرضى تـخونينه!

أنـا لاجـيت أخـونك مـع حبيبة ثانيه، ترضين؟

مـن أول مـا رجعت مـن السفر ما شفت لك بينه؟

وأنا اللي كنت أحسبك قبل أدوس أرض المطار..تجين

تـكونين أنـتِ أول شـخص عـيني تحتضن عينه

وكـنت أتـخيّلك مـن زود فـرحة رجـعتي..تبكين

وأشـوف بـدمعتك حـكيك..وأعرفه قـبل تحكينه

وأجـيب أحـلى مـن الـلي بتحكينه، وأتركك تحكين

تـقـولين: الوطن نـور..وأقـول بـنـور مضوينه

تـقولي لـي: غديت أحـلى، وأقول: عيونك الـحلوين

كــلام نــام بـشـفاهك..وخفتي لاتـصـحينه

ذخـرتـيه لـغرام لـلي يـنام…ويترك تـصحين

تـغـانمتي غـيـابي..لين رجـحـتي مـوازيـنه

تـعلم مـن يـدك لـمس الـكفوف وعلمك تجفين

ولـيـتك لاقـيـه بــه شـي..فيني مـاتلاقينه!

مـهو بـغرور..لكن خـابرك مـالك أمـل تـلقين

تـغافلك بـغلا..والإ الـحلا مـهو بـمن زيـنه!!

تـزينه الـصور ..بـس الصحيح ابن الحلال زوين

وأنــا مـاني بـنقاص عـنه يـوم أنـك تـبدينه

نـصيبي..هو نـصيبي لـو يـسددها من الصوبين

قـنـوع بـمـظهري، والـسّم مـا يذبح ثـعابينه

عـلى قـول الـمثل مـاني حلو..لكني ماني شين

إذا أهــداك الـزهر مـرة، فأنا أهـديتك بـساتينه

وإذا ألـهاك بـفرح لـيله، فـأنا تهت لبكاك سنين

وإذا اسـتـضعفتك أمـلاكـه…وشتتك مـلايـينه

أنـا حـتى فـتات الـخبزة أقـسمها مـعك نصين

طـموحي بـس أجـي وأظـفر بـشي تـستحقينه

تـديـنته، تـسـلفته،ةسرقته، مـو مـهم مـنين؟

كـأنّي مـن كـثر مـا أرضى بـكل الـلي تـمنينه

لـو أنـك تـطلبين الله ..يـعنيني، بـقول آمـين

أنـا مـا ألعب عـلى الـحبلين، وقت الطيش وسنينه

تـبين الـحين يـوم أني كبرت العب على الحبلين؟

تـرى عـند الـبدو بـالذات عـيب الـلي تسوينه

حـلاتـك لا عـشـقتي..تعشقيني لـيـوم الـدين

غـرامٍ نـسكن ضـلوعه..حشيمه مـن مـجانينه

جـفـا يجمع مـعـزتنا…ولاعشق يــذل أثـنين

كـثـار الـلـي تـحـدوني وقـالـولي :تـحبينه

أمـانـه …لاتـخـليني صـغير بـعينهم تـكفين

لأنـــي كــل مـا قـالوا(تخون)..أقول: مسكينة

عـلـيك الله وأمـانـه..علميهم مـنهو الـمسكين

أنــا خـايف لـيا طاح الـجمل تـكثر سـكاكينه

وأنـا مـاعاد بـضلوعي مـكان لـطعنة السكين

مـثـل مـا قالوا المكتوب واضـح مـن عـناوينه

لـو أرحـل مـنك للغربه بسافر من ظلامك وين؟

كـفـايه..كل حـلـم يـمـر بـرقادي تـزورينه

كـفاية..من تـفارقنا..وأنا مـاغمضت لـي عـين

قـبل يـومين شـفتك بـالمنام وقـمت مـن حينه

ونـمت أمـس، ورجع نـفس المنام اللي قبل يومين