الثلاثاء , 19 فبراير 2019
الرئيسية - كلمات قصائد واشعار - شعر عن الصداقة الوفية 2018

شعر عن الصداقة الوفية 2018

شعر عن الصداقة الوفية 2018 , الصديق الوفي عملة نادرة فان وجدته أعلم انك تملك كنز كبير لا يقدر بثمن فما اكثر الاصدقاء الخائنين في زمننا هذا وما اقل الاوفياء الذين يصونون العهد ويوفون بالوعود فكم من صديق وعد بالبقاء ورحل وكم من صديق وعد بإن يكون سند ولم نجده في أشد الاوقات حاجة اليه فتظل الوعود كاذبة والاقوال زائفة عندما تقف أمام التسديد ولن نجده شيء مما قالو ولم يفي احدهم بأي وعد مما وعده.

شعر عن الصداقة الوفية 2018

%d8%b4%d8%b9%d8%b1-%d8%b9%d9%86-%d8%a7%d9%84%d8%b5%d8%af%d8%a7%d9%82%d8%a9-%d8%a7%d9%84%d9%88%d9%81%d9%8a%d8%a9-2018

شعر عن الصداقة الحقيقة

الصديق الوفي هو الذي تجده دائما يقف بجانبك في حزنك قبل فرحك دون ان تطلب منه ذللك فمجرد ان يجدك بجاحة اليه يسرع اليك لمساعدتك دون ان ينتظر كلمة شكر او رد الجميل علي مافعله فهو يساعدك ويقف دائما بجانبك ليس لانه يريد شيء منك ولكن يفعل ذلك بدافع المحبة والمودة التي جمعتكم والعهد الذي قطعتو سويا بالبقاء معا في الضراء قبل السراء.

شعر عن الصداقة الوفية

فتجده دائم السؤال عليك وعلي أحوالك ليس من باب الفضول مثلما يفعل الكثيرين ولكن من باب الاطمئنان عليك فيكون بمثابة اخ لك كل ما يريده هو ان يراك سعيد يوبخك ويلومك عندما يراك تفعل ما يضر بك وبمستقبلك ويسعي جاهدا علي احباط اي محاولة يقوم بها من يريدون فشلك ودائما ينصحك بالابتعاد عنهم لانهم لا يريدون لك الخير ويريدون فقط الايقاع بك في كل شر وكل ما يقولونه من انهم يريدون خيرك هو مجرد قناع يرتدونه لتنفيذ ما يقولون وعليك ان تصغ جيدا لما يقوله لانه لن يكون له أي مقصد سوي ان يرشدك لما فيه الخير لك .

شعر جاهلي عن الصداقة

الاهل ليس هم فقط سند الانسان في الدنيا بل هناك أصدقاء اوفياء يقمون بهذا الور علي أكمل وجه ويسعون دائما لمساعدتك والوقوف بجانبك في أشد الاوقات حاجة لهم دون ان يكون لهم أي مصلحة لديك او النظر إلي العائد المادي او المعنوي بل كل ما يفكرون به هو اخراجك مما انت فيه فالصديق الحقيقي لا ينتظر حتي يطلب منه صديقه المساعدة بل هو من رأه صديقه في حاجة اليه فسعي لمساعدته دون طلبه وعليك تقدير ذلك فهو سند لك بعد اهلك لن يتركك تسقط بل سيفعل كل ما يستطيع حتي تسقط .

شعر المتنبي عن الصديق الوفي

كثيرين يتجمعون حولك في الفرح ولا يتركونك وحيدا ولكن قليلا من تجدهم بجانبك وانت في اشد الاوقات حاجة الي من يواسيك في كربك ولن تجد الاصديقك الوفي يفعل ذلك فتجده اول الحاضرين والمواسين لك فيما ابتليت ولا يترك الا بعد التأكد من انك اصبحت بخير ويفعل كل ما يستطيع حتي يشاهد ابتسامتك مرة اخري .

شعر عن الاصحاب 2018

الاصدقاء الاوفياء هم من يردو غيبتنا اذا تم ذكرنا بالسوء في حديث ما بل يدافعون عنا بإستماتة لانهم يعرفونا جيدا ولا يسمحوا لاي شخص ان يغتابنا بأي سوء بل يصل الامر الي مقاطعة من قام بعمل ذلك من كثرة محبتهم لنا.

شعر عن الصداقة الوفية 2018

نقدم لكم بعض الاشعار عن وفاء الاصدقاء :

قد كنت دوما حين يجمعنا الندى . . . . . . . خلا وفيا .. والجوانح شاكـره
واليـوم أشعر فى قرارة خاطري . . . . . . . أن الذي قد كان .. أصبح نادره
لا تحسبوا أن الصداقة لقْيـَــة . . . . . . . بـين الأحـبة أو ولائم عامره
إنَّ الصداقة أن تكون من الهوى . . . . . . . كالقلب للرئتين .. ينبض هادره
استلهـم الإيمـان من عتباتها . . . . . . . ويظلني كـرم الإله ونائــره
يا أيها الخــل الوفيُّ .. تلطفـا . . . . . . . قد كانت الألفاظ عنك .. لقاصره

وكبا جواد الإِذا ما صديقيْ رابني سوءُ فعلهِ . . . . ولم يكُ عما رابني بمفيقِ
صبرتُ على أشياءَ منهُ تريبني . . . . مخافةَ أن أبقى بغيرِ صديقِ
كم صديقٍ عرْفتُهُ بصديقٍ . . . . صارَ أحظى من الصديقِ العتيقِ
ورفيقٍ رافقتُهُ في طريقٍ . . . . صارَ بعد الطريقِ خيرَ رفيق
شعر يخذل همتــي . . . . . . . ولربما خـذل الجوادُ مناصِـرَهْ

من فاتَه ودُّ أخٍ مصافِ . . . . فعيشُه ليس بصافِ
صاحبْ إِذا صاحبْتَ كُلَّ ماجدِ . . . . سهلِ المحيا طلقٍ مساعدِ
النابغة الذبياني
واستبقِ ودِّك للصديقِ ولا تكنْ . . . . قتباً يَعَضُّ بغاربٍ مِلْحاحا
فالرفقُ يمنٌ والآناةُ سعادةٌ . . . . فتأنَّ في رِفْقٍ تنالُ نجاحا
واليأسُ مما فاتَ يعقبُ راحةً . . . . ولرب مطعمةٍ تعودُ ذُباحا
منصور الكريزي
أغمضُ عيني عن صديقي كأنني . . . . لديه بما يأتي من القبحِ جاهلُ
وما بي جهلٌ غير أن خليقتي . . . . تطيقُ احتمالَ الكرهِ فيما أحاولُ
المعري
إِذا صاحبْتَ في أيامِ بؤسٍ . . . . فلا تنسَ المودةَ في الرَّخاءِ
ومن يُعْدِمْ أخوه على غناهُ . . . . فما أدَّى الحقيقة في الإِخاءِ
ومن جعلَ السخاءَ لأقربيهِ . . . . فليس بعارفٍ طرقَ السخاءِ

[Total: 0    Average: 0/5]